تابعنا على

أضف بريدك للـتوصل بجـديد المدونة

إنقاذ حياة في الثانية الأخيرة

إنها قصة واقعية للطيار براين بيوز حينما كان يقود طائرة ‎CF-18 أثناء حفل إستعراضي في سماء كندا ، و في لحظات خرجت الأمور عن السيطرة :

بعد ذلك ، بدأت الطائرة بالأنحناء نحو الأرض شيئا فشيئا مما يدل على تحطم الطائرة المحتوم ، فلجأ سائق الطائرة إلى إستعمال آخر الوسائل لأنقاذ حياته التي باتت في خاطر ، قام باستخدام نظام الطوارئ ليندفع إلى برالأمان بكرسيه الطائر قبل اصطدام الطائرة بالأرض بلحظات .

سيبين لكم هذا الشريط الحي ما حدث :

2 تــعليقات


الإبتساماتإخفاء