تابعنا على

أضف بريدك للـتوصل بجـديد المدونة

النظافة من الإيمان

نجد من العبارات التي تتردد على ألسنة الكثير من الناس ، " النظافة من الإيمان " أكثر اهمية ، و لو تأملنا معا هذه الجملة ، لوجدنا أن الإيمان مرتبط جدا مع النظافة ، و كأنها ركن من أركان الإيمان . فازالة الأذى و الأزبال عن الطرق يعتبر في حد ذاتيه إيمانا كما ورد عن النبي صلى الله عليه و سلم : " الإيمان بضع وسبعون شعبة أعلاها لا إله إلا الله وأدناها إماطة الأذى عن الطريق" كما يأمرنا ديننا أيضا بتنظيف أجسادنا عندما نهم في الصلاة داخل المساجد بأخذ زينتنا .
*‎-لماذا إذن نجد شوارعنا مملؤة بالقمامة في كل مكان ؟
لماذا أصبحت القمامة كتلال مرتفعة أمامنا و الغبار يتدفق من كل حد و صوب ؟!!
لماذا لا يصبر بعض أصحاب السيارات الفارهة ، فيقومون برمي بعض المخلفات من نوافذ أو أبواب سياراتهم وسط الشارع ؟!!
هل من المعقول أن نتشدق بأن المسلمين أنظف بشرعلى الكرة الأرضية في حين إذا قارنا أنفسنا بالآخرين نرى أن العكس صحيح ؟!

إذن فلنشارك جميعا من أجل تحويل هذه العبارة إلى حقيقة و ليس تركها كحبر على ورق ، هلموا بنا إذن من تكثيف جهودنا و جعل النظافة ليس مقتصرا على فئة معينة فقط ، و إنما على جميع الشرائح الإجتماعية ، فلنجعل هذه العبارة إلى سلوك جماعي ؛ و ذلك بالتوعية و إقامة حملات على أرض الواقع لتحسيس الساكنة بأهمية النظافة ، شاركوا معنا في جميع الحملات التحسيسية لكي نكون قدوة للآخرين ، إن المغرب العربي يتطلب من الكثير و النظافة أول ما يستحق .


الإبتساماتإخفاء